كشف حساب 2017/2018: مانشستر سيتي.. غوارديولا يفرض هيمنته في إنجلترا
كشف حساب 2017/2018: مانشستر سيتي.. غوارديولا يفرض هيمنته في إنجلترا

كشف حساب 2017/2018: مانشستر سيتي.. غوارديولا يفرض هيمنته في إنجلترا

صقر نيوز نقلا عن Arabia Eurosport ننشر لكم كشف حساب 2017/2018: مانشستر سيتي.. غوارديولا يفرض هيمنته في إنجلترا، كشف حساب 2017/2018: مانشستر سيتي.. غوارديولا يفرض هيمنته في إنجلترا ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صقر نيوز ونبدء مع الخبر الابرز،

كشف حساب 2017/2018: مانشستر سيتي.. غوارديولا يفرض هيمنته في إنجلترا

.

صقر نيوز كشف حساب هي فقرة عن مواسم أبرز الفرق الأوروبية وما قدمته في الموسم الماضي من خلال أدائها في الدوري والمدير الفني وأفضل اللاعبين وسوق الإنتقالات قبيل بدء موسم 2017/2018.

38130829_1843453609077698_69525164067599

كشف حساب 2017/2018 لفريق مانشستر سيتي

مركزه في الدوري

احتل مانشستر سيتي المركز الثالث في ترتيب الدوري الإنجليزي في موسم 2016/2017 برصيد 78 نقطة من تحقيق الفوز في 23 لقاء والتعادل في 9 مواجهات وتعرض الفريق للهزيمة في 6 مباريات، مسجلاً 80 هدفاً واهتزت شباكه ب39 هدفاً.

بينما احتل مانشستر سيتي المركز الأول في موسم 2017/2018 بعد حصده ل100 نقطة من الفوز في 32 مباراة والتعادل في 4 مواجهات وتعرض للهزيمة في مباراتين، مسجلاً 106 هدفاً واهتزت شباكه ب27 هدفاً.

تحسن ترتيب مانشستر سيتي بشكل كبير إلى جانب تطوره الهجومي المذهل فقد نجح في تسجيل 26 هدفاً أكثر مما سجل في موسم 2016/2017 إلى جانب تحسن دفاعي كبير فقد اهتزت شباكه ب12 هدفاً أقل مما استقبل في موسم 2016/2017.

البطولات

محلياً

توج بلقب البريميرليغ في موسم 2017/2018.
توج بلقب كأس الرابطة الإنجليزية لموسم 2017/2018.
خرج في الدور الخامس في تصفيات كأس الإتحاد الإنجليزي على يد ويغان.

أوروبياً

خرج في دور ربع النهائي في دوري أبطال أوروبا بعد خسارته أمام ليفربول.

نقاط قوة الفريق

معدل تحويل التسديدات إلى أهداف
يمتلك مانشستر سيتي أفضل معدل لتحويل التسديدات إلى أهداف بين فرق البريميرليغ حيث وصلت نسبتها 20.8%.

الحفاظ على تقدمه في النتيجة
مانشستر سيتي هو أكثر الفرق تحقيقاً للفوز بعد تقدمه في نتائج المباريات التي خاضها في البريميرليغ (32 فوز من 34 مباراة تقدم في نتيجتها).

لياقة بدنية قوية
يحتل مانشستر سيتي المركز الثاني كأكثر فرق البريميرليغ تسجيلاً للأهداف بعد الدقيقة 90 في المباريات حيث سجل السيتيزينز 5 أهداف خلال هذه الفترة.

الاستحواذ على الكرة
يمتلك مانشستر سيتي النسبة الأعلى بين جميع فرق البريميرليغ في الاستحواذ على الكرة حيث وصلت نسبته إلى 66.4%.

الكرات الثابتة
يحتل مانشستر سيتي المركز الثاني كأكثر فرق البريميرليغ اعتماداً على الكرات الثابتة حيث سجل 15 هدفاً من خلالها.


نقاط ضعف الفريق

قلة الإعتماد على أكاديمية الشباب
استعمل مانشستر سيتي 3 لاعبين فقط من أكاديمية الشباب في موسمه الأخير في البريميرليغ ويعتبر هذا أحد أقل الأرقام بين أندية البطولة الإنجليزية.

قلة التدخلات
يحتل مانشستر سيتي المركز الثالث كأقل الفرق في التدخلات في البريميرليغ حيث كان عددها 563.

منع الخصم من خلق الفرص
يحتل مانشستر سيتي المركز الأخير كأقل فرق البريميرليغ في الاعتراضات حيث وصل عددها 346 اعتراض فقط.

التحكم الخاطئ بالكرة
يحتل مانشستر سيتي المركز الخامس بين فرق البريميرليغ كأكثرهم فقداناً للكرة نتيجة التحكم الخاطئ حيث فقد لاعبو الفريق الكرة في 553 مرة.

المدير الفني

YYYY_YYYYYYYYY_YY_YYYY_YYYYYYYYY_YYYYYYY

غوارديولا في إحدى المؤتمرات الصحفية

كان الإسباني بيب غوارديولا هو المدير الفني لمانشستر سيتي في موسم 2016/2017 حيث أنه تولى الفريق في 38 مباراة في الدوري الإنجليزي وحصد 78 نقطة من 23 إنتصار والتعادل في 9 مباريات وتعرض للهزيمة في 6 مواجهات وسجل الفريق 80 هدفاً واهتزت شباكه ب39 هدفاً.

استعمل غوارديولا 25 لاعباً وكان متوسط النقاط التي حصدها الفريق 2.05 في المباراة.

تولى غوارديولا فريق مانشستر سيتي في موسم 2017/2018 في 38 مباراة في البريميرليغ حيث حصد 100 نقطة من الفوز في 32 مباراة والتعادل في 4 مواجهات وتعرض للهزيمة في مباراتين، مسجلاً 106 هدفاً واهتزت شباكه ب27 هدفاً.

استعمل غوارديولا 25 لاعباً وكان متوسط النقاط التي حصدها الفريق 2.63 في المباراة.

تطور أداء الفريق بشكل واضح في موسم غوارديولا الثاني مع الفريق في ظل تحقيقه لعدد أكبر من الفوز حيث تغلب في 7 مباريات أكثر مع انخفاض واضح في عدد التعادلات والهزائم مع حفاظ الإسباني على ثقته في بعض اللاعبين وحفاظه على ذات عدد لاعبيه المستخدمين.

تقييم بيب غوارديولا حسب فريق عمل موقع يوروسبورت عربية : 9.146

الرسم التكتيكي وملاءمته

تنوع استخدام مانشستر سيتي بين خطتي 4-1-4-1 و4-3-3 بشكل كبير في معظم المباريات في البريميرليغ حيث استعمل 4-1-4-1 في 14 لقاء في البريميرليغ حيث حقق الفوز في 13 مباراة وكان التعادل نتيجة مباراة واحدة فقط وبالتالي فإن متوسط النقاط الذي حصده الفريق باستخدام هذا الرسم التكتيكي 2.86 نقطة.
 بينما اعتمد السيتيزينز على خطة 4-3-3 في 18 لقاء حيث حقق الفوز بها في محققاً الفوز بها في 15 مباراة وتعرض للهزيمة في مواجهتين وكان التعادل نتيجة مباراة واحدة فقط وبالتالي فإن متوسط النقاط الذي حصده الفريق باستخدام هذا الرسم التكتيكي 2.56 في المباراة.

ما الرسم الأنسب للفريق وما السبب؟

من خلال الأرقام المذكورة في الأعلى فكانت خطة 4-1-4-1 هى الأنسب مع الفريق بشكل واضح فلم يتعرض الفريق لأي هزيمة في ظل استخدامها فهي أحد أكثر الخطط المفضلة لدى بيب غوارديولا والتي تمنحه فرض سيطرة أسلوبه بشكل كامل من خلال وجود لاعب وسط دفاعي إلى جانب لاعبين لتأدية دور صناعة اللعب مع أطراف هجومية قادرة على إعطاء أدوار هجومية أكبر دون قيود دفاعية.

أفضل 3 لاعبين حسب تقييم فريق عمل موقع يوروسبورت عربية

1- كيفن دي بروين

تقييم اللاعب: 9.477

يعتبر كيفن دي بروين أحد أفضل لاعبي مانشستر سيتي في هذا الموسم فقد دخل النجم البلجيكي 37 مباراة في البريميرليغ وتمكن من تسجيل 8 أهداف إلى جانب صناعته ل16 آخرين.

2- ليروي ساني

تقييم اللاعب: 8.369

تطور أداء ليروي ساني بشكل كبير في هذا الموسم تحت قيادة غوارديولا فقد دخل الشاب الألماني 32 مباراة في البريميرليغ ونجح في تسجيل 10 أهداف إلى جانب صناعته ل15 آخرين.

3- ديفيد سيلفا

تقييم اللاعب: 7.931

كان ديفيد سيلفا لاعباً مهماً في خط وسط مانشستر سيتي في ظل قدرته في صناعة اللعب وخلق الفرص فقد شارك الإسباني في 29 مباراة في الدوري الإنجليزي وتمكن من تسجيل 9 أهداف إلى جانب صناعته ل11 آخرين.

أفضل موهبة صاعدة

أوليكسندر زينشينكو 

شارك أوليكسندر زينشينكو في 8 مباريات مع مانشستر سيتي في البريميرليغ فقد حظى الأوكراني بثقة غوارديولا خاصة أنه كان حلاً مهماً في مركز الظهير الأيسر إلى جانب إجادته في مركز الوسط.

نجاح سوق الإنتقالات لموسم 2017/2018

أنفق مانشستر سيتي مبلغ 285.75 مليون جنيه إسترليني في سوق الإنتقالات وهذا الرقم الأكبر في تاريخ النادي وتمكن الفريق من تحقيق لقب البريميرليغ ولكن أوروبياً لم يتحسن الفريق بالشكل المطلوب.

الصفقة الأفضل

كايل والكر

تعاقد مانشستر سيتي مع كايل والكر قادماً من توتنهام في صفقة قدرت قيمتها ب47.43 مليون جنيه إسترليني ونجح اللاعب في تقديم أداء قوي سواء في مركز الظهير الأيمن أو قلب الدفاع.

الصفقة الأسوأ

بيرناردو سيلفا

انتقل بيرناردو سيلفا من موناكو إلى مانشستر سيتي في صفقة قدرت قيمتها ب45 مليون جنيه إسترليني وشارك اللاعب في 15 مباراة كأساسي فقط حيث فشل في التأقلم مع الفريق بشكل كامل وتم الإعتماد عليه كبديل في معظم الأوقات.

ماذا يحتاج الفريق في الموسم القادم؟

قدم مانشستر سيتي موسماً جيداً ونجح في التعاقد مع رياض محرز وتعتبر هذه الصفقة جيدة جداً في ظل خبرة النجم الجزائري في البريميرليغ وقدرته على تقديم الإضافة ولكن من الضروري ضم لاعب قاطع كرات بميزات بدنية حيث يفتقد السيتيزينز لهذا النوع فهو غير مفضل لدى غوارديولا الذي يهتم بضرورة صناعة اللعب ودقة التمرير بشكل أكبر.

تطور مانشستر سيتي بشكل واضح في الأداء الهجومي حيث سجل 26 هدفاً أكثر مما سجل في موسم 2016/2017 إلى جانب تحسنه الملحوظ دفاعياً ولكن الفريق لم ينجح في تقديم الأداء الأوروبي المنتظر ويجب على مانشستر سيتي البحث عن بعض التدعيمات القليلة فقط من أجل تحسين قدرة الوسط دفاعياً من أجل المنافسة على جميع البطولات في الموسم القادم.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صقر نيوز . صقر نيوز،

كشف حساب 2017/2018: مانشستر سيتي.. غوارديولا يفرض هيمنته في إنجلترا

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : Arabia Eurosport