إعلام فرنسا يتهم قطر بشراء الأصوات فى «اليونسكو»
إعلام فرنسا يتهم قطر بشراء الأصوات فى «اليونسكو»

إعلام فرنسا يتهم قطر بشراء الأصوات فى «اليونسكو» صقر نيوز نقلا عن مبتدأ ننشر لكم إعلام فرنسا يتهم قطر بشراء الأصوات فى «اليونسكو»، إعلام فرنسا يتهم قطر بشراء الأصوات فى «اليونسكو» ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صقر نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، إعلام فرنسا يتهم قطر بشراء الأصوات فى «اليونسكو».

صقر نيوز كشف الإعلام الفرنسى فضيحة من العيار الثقيل، بخصوص تورط قطر فى دفع رشوة للفوز بمنصب مدير منظمة اليونسكو.

واتهم الإعلام الفرنسى قطر بشراء الأصوات فى انتخابات "اليونسكو"، المقامة الآن فى العاصمة الفرنسية باريس، لصالح مرشحها حمد بن عبدالعزيز الكوارى، الذى استطاع أن يحصد 19 صوتا مقابل 13 للمرشحة الفرنسية أودريه أزولاى و11 للمرشحة المصرية السفيرة مشيرة خطاب.

وكشفت وسائل إعلام فرنسية أبرزها صحيفة "لو موند"، و"فرنسا 24"، عن استقبال قطر ما لا يقل عن 10 مندوبين من اليونسكو قبل أسبوعين، وعن تلقيهم هدايا سخية، وكشف أيضا عن شراء الدوحة ذمم مندوبين خلال اجتماع تم عقده معهم فى أحد المطاعم القريبة من مقر المنظمة فى باريس، بينهم اثنان من دول عربية، وآخران من دول إفريقية ومن أمريكا اللاتينية.

ولم يصدر أى رد فعل رسمى من اليونسكو حتى الآن. ورغم أن الكوراى حصل على 19 صوتا بعد المبالغ السخية والهدايا الثمينة، فقد فشلت قطر فى حسم المعركة الانتخابية لرئاسة اليونسكو لصالحها منذ الجولة الأولى، فالتقدم بالجولة الأولى فى انتخابات اليونسكو لا يعنى بالضرورة الفوز بها.

وتلعب قطر على وتر أزمة المنظمة الدولية وعجزها المالى الذى تجاوز الـ329 مليون يورو، إذ تحاول إغراء مسؤوليها بالمال، فمن ضمن العروض القطرية السخية التى قدمها المرشح القطرى لانتزاع المنصب: عقد منتدى ثقافى دولى سنوى فى باريس، وتقديم التمويل اللازم لإعادة تأهيل مقر المنظمة، فضلا عن مساعدة اليونسكو فى تجاوز أزمتها المالية عبر المساهمة فى تسديد ما عليها من مستحقات.

جدير بالذكر أن حصول المرشح القطرى على 19 صوتا يعنى أن 11 مندوبا لم يلتزموا بالتصويت له فى الاقتراع السرى لاستكمال عدد الأصوات الـ30 التى تؤهله للفوز بالمنصب، ولا تزال فرص السفيرة مشيرة خطاب فى الفوز قائمة، وسط توقعات قوية بأن تحصد أصوات الدول التى خسر مرشحوها، خلال الجولة الثانية المقرر عقدها اليوم الثلاثاء.

وتضاف هذه الفضيحة إلى مثيلاتها، من الأحداث الدولية المهمة التى استخدمت فيها قطر كارت "المال"، مثل الفساد الذى أحاط بملف كأس العالم 2022، فى ظل افتقادها للمقومات الأخرى التى تتمتع بها الدول المنافسة كمصر وفرنسا والصين من حيث التاريخ والحضارة.

وفى أزمتها مع مصر والخليج العربى، استخدمت قطر المال لاستقطاب حكومات غربية واستمالتها لتأييد موقفه المناهض للرباعى العربى الداعى لمكافحة الإرهاب، حيث اعتمد تميم بن حمد على سلاح صفقات شراء الأسلحة والاستثمارات الخارجية والهدايا خلال زياراته التى قام بها مؤخرا كعامل ضغط على الحكومات للضغط عليها لتبنى موقفه، أو على الأقل عدم اتخاذ موقف معاد.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صقر نيوز . صقر نيوز، إعلام فرنسا يتهم قطر بشراء الأصوات فى «اليونسكو»، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : مبتدأ